في أي وقت ولماذا أسست وحدتنا؟

 

أسس إتحاد صناعيين الماكنات المشار عليه بأسم (MİB) في عام 1990 يستهدف تأسيس إتحاد القطاع الذي ينتسب به أعضاء متألفين من الشركات الممارسة على إنتاج وتصنيع الماكنات ومعداتها.

ماهي مواصفات الأعضاء المنتسبين بالإتحاد؟

الشركات المنتسبة بعضوية إتحاد صناعيين الماكنات محققين تصديرات الماكنات في أعوام 2014 و 2015 مجتازة أحجامها على نسبة 60% من كفاءات تصديرات الماكنات التركية إلى خارج البلاد.

يبرز الأعضاء المنتسبين بالإتحاد كفاءات عالية الجودة بشؤون إنتاج وتصنيع ماكنات الإستثمارات المكثفة بالتقنيات الصعبة التصنيع.

هذا الوضع؛ يزود إلى أغلب الشركات المصنعة للماكنات بخبرات متفوقة ومحرزة بشؤون إبداع ماكنات معززة بعلامات تجارية مسجلة مضمونة ومعتمدة بقياسات الجودة الإحداثية.

ينتسب بعضوية الإتحاد أعضاء لهم مهارات وخبرة بشؤون المواد الغذائية والتعليب وبشؤون تأسيس منظومات التكييف وتصنيع منصات العمل والتركيب الميكانيكي (ماكنات الإستثمارية النوع) وماكنات خزف ونقش وتقطيع الخشب وماكنات تصنيعات البلاستيك وماكنات العمل والإنشاءات والماكنات المستخدمة بشؤون الرفع والتحميل والتشغيل الصناعي.

 

ماهي النشاطات التي تزاولها الإتحاد؟

يهتم الإتحاد بإتباع وتنفيذ أعمال ومزاولات يستهدف بها تطوير وزيادة كفاءات أسواق الصناعيين المصنعين للماكنات المحلية ولغرض تعريف منتجات وتصنيعات القطاع بأشكال أفضلية كما يهتم بتعريف المنتجات في خارج البلاد. بموجب هذا الصدد يقوم الإتحاد بتعريف المنتجات وتزويد معلومات الصناعيين المنتسبين بعضوية الإتحاد والقطاع إلى عدة الشركات الخاصة والرسمية والمدنية بعقد ندوات ومؤتمرات التعريف على المنتجات ومهارات وخبرات الأعضاء.

في كل عام يقوم الإتحاد بممارسات الدعم في مختلف المعارض المنظمة بشؤون القطاع بمختلف الدول العالمية يستهدف بها تعريف الشركات المنتسبة بعضوية الإتحاد إلى القطاع.

 

المعارض الملتحقين بها

  • إتحاد صناعيين الماكنات هو أحد المؤسسات التي تمثل تركيا في أهم المعرض الذي يشار عليه بأسم (EMO).
  • كما يتمتع الإتحاد بمتابعة شؤون وممارسات تمثيل دولة تركيا المشار عليه بأسم (SIMTOS) المنعقد بدولة كوريا الجنوبية في كل عامين إثنين 2 مرة واحدة.
  • كما إن الإتحاد هو إحدى من المنظمات التي تدعم ذروة الإجتماعات في معارض ماكتيك أفراسيا (MAKTEK) ومعارض قونماق (KONMAK) ومعرض بورصة الصناعي.

أما بما يتعلق بشؤون التمثيل فيوجد للإتحاد ممارسات حديثة بهذه الشؤون.

 

 

 

 

 

ماهي الإتحادات الكبرى المنتسبين بها وماهي المؤسسات المتعاملين معها؟

يتمتع إتحاد صناعيين الماكنات بموضع محرز ينال التقدير والإحترام في داخل وخارج البلاد طوال الممارسات على نشاطاته الممتدة طوال 26 سنة.

  • إنتسب الإتحاد في عام 1999 كعضو رئيسي بإتحاد صناعيين منصات العمل الميكانيكي الأوروبي المشار عليه بأسم (CECIMO) بعد الإقتراح الموجه إليه من قبل إداريين هذا الإتحاد. ينتسب بهذا الإتحاد الكبير 15 إتحادات صغيرة مزاولة على نشاطاتها في 15 دولة أوروبية منتسبة بالإتحاد الأوروبي حيث أن إتحادين (MİB) و (SWISMEM) هما الإتحادين المنتسبين بهذا الإتحاد والغير المنتسبين بالإتحاد الأوروبي. هذه الميزة الفارقة الممنوحة إلى (MİB) ناتجة من الإنطباع الإيجابي الراسية لدى هذا الإتحاد.
  • إضافة إلى هذه المزايا ينتسب الإتحاد منذ عام مايو 2005 كعضو رئيسي بمنظمة (PNEUROP) المتألفة من إتحاد المنظمات الأوروبية الإقتصادية لصناعيين الآلات الهوائية والضاغطة للهواء.
  • كما ينتسب الإتحاد كعضو مؤسس لمنظمة الماكنات المشار عليها بأسم (MAKFED ) المؤسسة حديثاً في دولتنا. نتيجة الممارسات المتكافئة يحوز إتحاد صناعيين الماكنات المشار عليه بأسم (MİB) على موضع محرز ومحترم في القطاع البيروقراطي. بموجبها يطلب كل الصناعيين المنتسبين بالقطاع أفكار وأوجاه نظر إتحاد (MİB) حول كافة المواضيع المختصة بشؤون الماكنات ويقوم الإتحاد بتقديم دعوماته حول الموضوع المستفسر عنه.

بجانب هذه المهمة؛ ينشر الإتحاد مجلة موزعة في داخل البلاد وخارجها يشار عليها بأسم (MİB) تصدر في كل شهرين إثنين 2 مرة واحدة يستهدف بها تقديم المعلومات الداعمة بشؤون القطاع حيث أن كافة كتاباتها محررة من قبل إتحاد (MİB).

الإعلانات